دولة قطر تؤكد مواصلة جهودها لحل سياسي يضمن تحقيق السلام في أفغانستان

في كلمته خلال مؤتمر جنيف الوزاري الدولي حول أفغانستان أكد سعادة السيد سلطان بن سعد المريخي وزير الدولة للشؤون الخارجية أن دولة قطر تواصل جهودها ومساعيها الحميدة والوساطة من أجل إرساء أسس السلام بين الفرقاء في أفغانستان، مشددا على إيمانها بعدم جدوى أي حل عسكري للأزمة الأفغانية.

وقال سعادته "إن دولة قطر تؤمن بعدم جدوى أي حل عسكري للأزمة الأفغانية. وبناء على ذلك، تواصل دولة قطر جهودها ومساعيها الحميدة والوساطة من اجل إرساء أسس السلام بين الفرقاء في أفغانستان، وضمان تحقيق وقف إطلاق النار والتقريب بين وجهات نظر الأطراف المعنية في الصراع للتوصل الى حل سياسي يضمن تحقيق السلام والاستقرار والازدهار للشعب الأفغاني، الأمر الذي سينعكس إيجابيا على تعزيز السلم والاستقرار الإقليمي والدولي".

وجدد سعادته دعم دولة قطر لجميع الجهود الدولية الرامية لإنهاء الأزمة الأفغانية وحالة الانقسام في البلاد، ودعم عملية إعادة الإعمار، مما سيسهم في تعزيز الثقة بين الأطراف الأفغانية والمضي قدما في العملية السياسية والدستورية، واستكمال المرحلة الانتقالية وتحقيق التوافق والمصالحة الوطنية، والمحافظة على وحدة أفغانستان وسيادتها.