احتفال البعثة الدائمة لدولة قطر بجنيف باليوم الوطني للدولة

احتفلت البعثة الدائمة لدولة قطر لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى بجنيف بتاريخ 11 ديسمبر الجاري باليوم الوطني للدولة بحضور عدد من الشخصيات الهامة من بينهم مدراء وكالات الأمم المتحدة المتخصصة بجنيف، والعديد من سفراء ومندوبي الوفود الدائمة المعتمدين لدى الأمم المتحدة، ومسئولين في حكومة جنيف، وممثلي وسائل الإعلام المحلية.
وبعد استقبال سعادة السفير علي خلفان المنصوري، المندوب الدائم لدولة قطر في جنيف، للحضور الغفير، تم الاستماع إلى النشيد الوطني لدولة قطر. ثُم ألقى سعادته كلمةً رحب فيها بجميع الحاضرين، واستذكر فيها ذكرى الشيخ جاسم بن محمد آل ثاني الذي أرسى دعائم دولة قطر، كما تقدم بأصدق التهانئ وأخلص الأماني لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، وصاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، "حفظهما الله"، وإلى جميع الشعب القطري الكريم. وركز في كلمته على المعنى النبيل لشعار اليوم الوطني لهذا العام، والذي يتجسد في التلاحم الدائم للشعب القطري مع قيادته الرشيدة للتصدي لجميع التحديات وإفشال جميع المخططات الرامية للنيل من هذا التضامن الذي يربط بين جميع فئات المجتمع، وهو ما ساهم في تحقيق إنجازات مشرفة في كافة مناحي الحياة، والرفاهية والرخاء للوطن والمواطن والمقيم على حدّ سواء.

واختتم سعادة السفير والمندوب الدائم علي خلفان المنصوري كلمته بالقول بأن القطريين يستقبلون يومهم الوطني هذا العام في ظل مواصلة دولة قطر سعيَها الدائمِ نَحو تحقيق الأفضل لكي يصبح الطريق الشاق مُيَسراً بفضل اللُّحمة بين أبناء الوطن والقيادة الحكيمة، وأن تبقى دولة قطر آمنة ومزدهرة.